القطاعات المشاركة

Image 01

    قطاع خدمات الصحة والسياحة العلاجية

    يعتبر السوق الأردني في هذا اﻟﻤﺠال من أكثر أسواق المنطقة انفتاحا وقدرة على المنافسة، حيث لا توجد أية قيود على الملكية الأجنبية وحرية تحويل إرباح الشركات بالإضافة إلى كون الأردن من أكثر الدول التزاما بحماية حقوق الملكية الفكرية الأمر الذي يعتبر في غاية الأهمية لهذه الصناعة لاعتمادها على الاستثمار في أنشطة البحث والتطوير. كما يعد توافر الأيدي العاملة عالية الكفاءة والعديد من اﻟﻤﺨتصين في هذا اﻟﻤﺠال من أهم مميزات هذا القطاع على المستوى الوطني.


    قطاع الصناعات الجلدية والمحيكات

    يتألف هذا القطاع بشكل أساسي من الصناعات النسيجية والمحيكات والمنتجات الجلدية وتأتي أهمية هذا القطاع نظرا لمساهمته الكبيرة في إجمالي الصادرات الوطنية ، حيث أظهر القطاع نموا ملحوظا في السنوات الأخيرة مستفيدا من المزايا التي وفرتها اتفاقيات التجارة الحرة والحوافز التي تضمنتها هذه الاتفاقيات والتي مكنت المستثمرين من الوصول للعديد من الأسواق العالمية.


    قطاع الصناعات الكيماوية

    تكمن أهمية القطاع كونه يقدم منتجات متنوعة ومتعددة الاستعمالات وتدخل في مجالات عديدة مثل الإنشاءات وعمليات التصنيع ومعالجة المعادن ومنتجات التعقيم والتطهير ومستحضرات التجميل على تنوعها. كما يقدم هذا القطاع الحيوي الهام العديد من مدخلات الإنتاج للصناعات الأخرى من مواد أولية ومواد معالجة.


    قطاع الصناعات التموينية والغذائية والزراعية

    تعتبر الصناعات الغذائية على درجة عالية من الأهمية والتميز كونها تعتبر إحدى أهم مرتكزات الأمن الغذائي من جانب ونظرا لأهمية هذه الصناعة المتمثلة في ارتباطها المباشر بحياة وسلامة وصحة الإنسان باعتبارها مصدر أساسي لتزويده باحتياجاته الغذائية ، فقد سعى القائمين على هذه الصناعة على أن تكون الأولى في تطبيق المواصفات القياسية ومعايير الجودة والسلامة الغذائية هذا بالاضافه إلى اهتمامها وتركيزها على جوانب البحث العلمي التطبيقي والذي يؤدي بدوره إلى تطور القطاع الصناعي الأردني.


    قطاع صناعات التعبئة والتغليف والورق

    تلعب صناعة التعبئة والتغليف دورا أساسيا في كل الصناعات من دون استثناء و تقوم أهميتها على حقيقة أنها تمثل حلقة الوصل ما بين المنتج والمستهلك . ويعد هذا القطاع من القطاعات التكاملية لجميع القطاعات الصناعية الأخرى، بل هو جزء لا يتجزأ من بعض الصناعات الغذائية والدوائية والكيماوية.


    قطاع الصناعات التعدينية

    يعتبر قطاع التعدين أحد أهم القطاعات الإستراتيجية حيث تشكل الثروة المعدنية أساسا للتطور الاقتصادي والاجتماعي لأي بلد كونها تساهم بشكل أساسي وفاعل في تشغيل الأيدي العاملة المحلية وتغطية حاجة السوق من المنتجات الأولية والوسيطة والنهائية المتعلقة بالقطاع بالإضافة لرفد الدخل القومي بالعملات الصعبة. يشكل الفوسفات والبوتاس أهم الموارد الطبيعية الأردنية ويتكون القطاع أساسا من الصناعات الكبيرة من حيث حجم الاستثمارات.


    قطاع الحرف اليدوية

    الأردن بلد غني بالحرف اليدوية القديمة التي توارثتها الأجيال المتعاقبة عبر الحقب المتوالية من الزمن، حيث كانت هذه المنتجات قادرة على تلبية حاجات الإنسان في ذلك الزمان. فقد عرف السكان صناعة السجاد اليدوي، والأطباق الخزفية و الفخارية و السلال و التطريز الرائع والزجاجات الرملية المزينة والملونة بأنواع من الرمل إلى جانب الحلي اليدوية من الفضة وغيرها من الصناعات اليدوية التي تمثل موروثاً حضارياً وثقافياً رائعاً يعكس روح الحضارة الإسلامية والعربية.

الراعي الذهبي

الشريك الرقمي